قائد منتخب “إسرائيل” سيتواجد في جذع النخلة لاعباً مع فلسطين

ضجت مواقع رياضية عراقية، بأنباء تشير إلى تواجد قائد منتخب الكيان الصهيوني السابق جابر عطا في ملعب جذع النخلة، للعب مع المنتخب الفلسطيني في مواجهته مع منتخبنا الوطني في العاشر من تشرين الأول المقبل في تصفيات كاس العالم.
واللاعب جابر عطا يحمل الجنسية الإسرائيلية والفلسطينية لكونه من مواليد 1994 في بلدة مجد الكروم على الأراضي المحتلة، الواقعة على بعد 40 كيلومترا شمال شرق حيفا.
وقد مثل جابر عطا منتخب الكيان الصهيوني وحمل شارة الكابتنية لمنتخبات الشباب والأولمبي كما مثل المنتخب الصهيوني الأول لمدة ثمانية أعوام، ولعب لأندية مكابي حيفا واتحاد سخنين وأشدود ، وشارك مع مكابي حيفا في دوري أبطال أوروبا.
قبل ان تحدث الإنعطافة في مسيرته بعد أن غير “جنسيته الرياضية” ولعب للمنتخب الفلسطيني في كاس آسيا الأخيرة في الدوحة.
وتوشح اللاعب بـ “نجمة داود” طيلة السنوات الماضية ، ثم توشح بـ “الكوفية الفلسطينية” بكاس آسيا.
وأثار اللاعب ردود فعل واسعة تعدت الرياضة ووصلت إلى السياسة بعد أن وصفه وزير الثقافة والرياضة الإسرائيلي، ميكي زوهار بـ”الخائن” ليطالب بـ”سحب جنسيته الإسرائيلية”، بعد تمثيله للمرة الأولى المنتخب الفلسطيني.
وبحسب تقرير نشره موقع “والا” العبري عن اللاعب الذي أحدث صخباً في تل أبيب أنه كان يتمنى “لو لم يكن إسرائيلياً أن يكون لاعباً لمنتخب ألمانيا.

اللاعب الذي وقف دقيقة حداد على روح شهداء غزة، وأظهر حماسا كبيرا خلال غناء النشيد الوطني الفلسطيني، لتنادي بعض أصوات المستوطنين بسحب الجنسية منه، ومنع لعبه مجددا داخل أندية الكيان الصهيوني التي كان هدافا لها على مدار سنوات، على رأسها نادي مكابي حيفا.

‎وجابر لعب في صفوف منتخب الكيان الصهيوني تحت سن 21، كما شارك بأندية مكابي حيفا وسخنين وأشدود، بل إنه في 2015 ارتدى شارة” القيادة للمنتخب الإسرائيلي للشباب

مواضيع ذات صلة

المالكي تنفي نية دولة القانون استبدال زيد الإمارة.. مهاترات وإشاعات

حينَ تكون الأرضُ آلهةً ومعبدا 

الفارس: لجنة النظر بارتفاع أسعار اللحوم تكمل تقريرها النهائي.. توصياتها ملزمة للجميع

المرياني: أحد النواب يتباكى على خطة البصرة.. دعاية انتخابية مبكرة

العيداني: العراقيون سيدخلون الكويت بعجلاتهم

تنسيقٌ مع المعنيين.. الأمن النيابية في البصرة: سنلاحق المتلاعبين بأسعار السلع الغذائية