استرجاع: لغة الإعلان

كاظم الحجاج

يقول (ول ديورانت) «لا تنتصر المرأة بالقتال والشجاعة؛ بل بالمثابرة والثبات.. وبالتكرار والالحاح؛ كما ينتصر الإعلان»!

والإعلان (الملصق) سوف يلاحقك كل يوم وفي كل مكان؛ مثابراً ثابتاً ملحُاً؛ حتى ينتصر عليك وينطبع في ذاكرتك.

والإعلان المصوُر المتحرك الناطق الملوُن الجميل سينطبع في ذاكرتك البصرية والصوتية على السواء..ا

فانت حين تدخل الى محل تجاريّ بحثاً عن معجون أسنان مثلاً؛ فستكون أمام عشرات الأنواع لكنك لا ترى غير واحد أوضح من غيره! هو الذي طبَعه في ذاكرتك ذلك الإعلان الملحاح! فـ(تختار) هذا المعجون؛ حتى لو كان جيرانه أفضل منه؛ لأنك رأيته في الإعلان عشرات المرات ولم ترَ سواه!! 

حين تدخل الى محل تجاريّ بحثاً عن معجون أسنان مثلاً؛ فستكون أمام عشرات الأنواع لكنك لا ترى غير واحد أوضح من غيره! هو الذي طبَعه في ذاكرتك ذلك الإعلان الملحاح! فـ(تختار) هذا المعجون؛ حتى لو كان جيرانه أفضل منه؛ لأنك رأيته في الإعلان عشرات المرات ولم ترَ سواه!! 

فانت لم تختره بمفهوم الاختيار الصحيح؛ بل هو فرض عليك فرضاً؛ بالإلحاح والتكرار العنيد يومياً!!

فمن هنا (نجومية الأشياء) في وسائل الإعلام والإعلان.

ومن هنا كذلك نجومية الناس من مغنُين أو مذيعين أو مقدمي برامج يومية أو أسبوعية..

افتتح محل حلاقة في شارع تجاري؛ وكتبَ الحلاق على بابه (أفضل حلّاق في المدينة)! وحلّاق مجاور كتب (أفضل حلاق في العالم)! وكتب آخر(أفضل حلاق في البلد كله؟!)..

أما الرابع فقد تفوق على الجميع حين كتب بذكاء و(تواضع):(أفضل حلّاق في هذا الشارع)!! •

وما دمنا مع الحلاقين وظرافتهم؛ ففي بلد أوربي كُتبت على واجهة محل لتزيين السيدات العبارة التالية: «يرجى عدم مغازلة اية فتاة تخرج من محلنا.. لأنها قد تكون أختك»!!

صاحب مطعم (باجة) بغدادي كتب على واجهة مطعمه-بصيغة الأمر-

(انزع حزامك)!!

يعني (راح تسمن فوراً أخويه)!! 

مواضيع ذات صلة

المالكي تنفي نية دولة القانون استبدال زيد الإمارة.. مهاترات وإشاعات

حينَ تكون الأرضُ آلهةً ومعبدا 

الفارس: لجنة النظر بارتفاع أسعار اللحوم تكمل تقريرها النهائي.. توصياتها ملزمة للجميع

المرياني: أحد النواب يتباكى على خطة البصرة.. دعاية انتخابية مبكرة

العيداني: العراقيون سيدخلون الكويت بعجلاتهم

تنسيقٌ مع المعنيين.. الأمن النيابية في البصرة: سنلاحق المتلاعبين بأسعار السلع الغذائية