إعادة دعامة حدودية بالعمق الإيراني في منفذ الشلامجة


أعلن النائب الإداري لمحافظ البصرة ماهر العامري عن الاتفاق مع الجانب الإيراني لإرجاع دعامة الحدود في منفذ الشلامجة الحدودي إلى 600 متر في العمق الإيراني
وقال العامري في تصريح صحفي إن “هذا الاتفاق يحدث لأول مرة في تاريخ العراق وسيتم بناء المنفذ الجديد بالمساحة التي يتراجع بها الجانب الإيراني، وهو ما سوف يسمح للعراق ببناء المنفذ الجديد والعمل بالمنفذ القديم بالتزامن مع قرب حلول الزيارة المليونية الأربعينية”.
وأضاف أن “بناء المنفذ تأخر كثيرا بعد أن شرعت وزارة الداخلية بإحالته إلى احدى الشركات وجه مجلس الوزراء بأن يكون المنفذ ضمن صلاحيات الجهات المستفيدة وهي الحكومات المحلية”.
وأشار إلى أن “حكومة البصرة من جانبها وبتوجيه من المحافظ اخذت بتذليل جميع العقبات لانشاء المنفذ”.
وتابع أن “منفذ الشلامجة لا يمثل الواجهة المطلوبة لمحافظة البصرة باعتباره أنشئ منذ عقود من الزمن، ولم يتم إضافة سوى أمور بسيطة”، مستكملاً حديثه أن “المنفذ الجديد سيكون من افضل المنافذ على مستوى البلاد”.

مواضيع ذات صلة

مقاهي البصرة الأدبية سابقاً

بعد توقفها لأكثر من 21 عاماً.. مجلة الموانئ تعود للواجهة

مغايز: طيرٌ متفوّق وجناح حرير لفيرمان

معين الحسن يباشر مهامهُ قَائِمْقَاماً لقضاء القرنة

المرياني لـ “مرفأ”: جلسة مجلس البصرة يوم غد ستناقش عدداً من الملفات بينها مكاتب التشغيل

انفلاقات “معركة ذات الصهاريج”.. السماوي يرد على نائب لم يسمّه هاجم السوداني