مصطفى سند حول حراك شمال البصرة: اذا نادانا الواجب فإنّنا جاهزون

أبدى النائب عن البصرة، مصطفى سند، “جهوزيته للتدخل” بشأن التظاهرات التي يشهدها قضاء الإمام الصادق في شمالي البصرة.

وكتب سند منشوراً تابعته “مرفأ”، أن “الحراك الموجود في شمال البصرة عموما ً وفي قضاء الإمام الصادق خصوصاً، حراك عفوي صادق، حرّكته الآلام، دفعته الغيرة، أشعلته المظلومية والحرمان واللاعدالة”.

وأضاف: “لذلك لا أنوي أن أتدخل حالياً حتى لا يتم اتهامهم سياسياً، فيكسروا معنوياتهم ويدخلون الشك في نفوسهم”.

وأكمل: “شخصياً لدي مشكلة مع الحكومة المركزية، وبرود مع الحكومة المحلية، لا أريد أن أكون أنانياً وافكر فقط في نفسي، لكن لا سمح الله في حال تأزم الموقف ونادانا الواجب للتدخل، فإننا جاهزون”.

مواضيع ذات صلة

بعد توقفها لأكثر من 21 عاماً.. مجلة الموانئ تعود للواجهة

مغايز: طيرٌ متفوّق وجناح حرير لفيرمان

معين الحسن يباشر مهامهُ قَائِمْقَاماً لقضاء القرنة

المرياني لـ “مرفأ”: جلسة مجلس البصرة يوم غد ستناقش عدداً من الملفات بينها مكاتب التشغيل

انفلاقات “معركة ذات الصهاريج”.. السماوي يرد على نائب لم يسمّه هاجم السوداني

معركة “ذات الصهاريج”.. سند: السوداني رفع شكوى ضدي بسبب كشف ملف التهريب