“الرقابة غائبة”.. أهالي الصادق في البصرة تحت “سموم الشركات” والأمراض القاتلة

أعلن مكتب المفوضية العليا لحقوق الإنسان في البصرة، عن دعمه الكامل للمطالب التي وصفها بـ “العادلة والمشروعة” لأهالي قضاء الصادق وعلى رأسها ضرورة الوقف العاجل (للتلوث المركب القاتل).

وذكر بيان المكتب الذي ورد لـ “مرفأ”، أن “التلوث المركب القاتل، يتعرض له القضاء وكافة محافظة البصرة، والرقابة غائبة على شركات التراخيص النفطية”، مشيراً إلى أن “هذه الشركات تتمادى وتستهين في الملف البيئي ونتاجاتها السامة من حرق الغازات المصاحبة للنفط وعدم إسهامها الجاد في مكافحته”.

وطالب المكتب، “حكومتي بغداد والبصرة بضرورة الاستجابة العاجلة للمطالب الشرعية لأهالي القضاء”.

وأضاف البيان: “يطالب المكتب بأن تنعم البصرة صاحبة الثروات الهائلة والتي ينخر جسدها السرطان والأمراض القاتلة بحقوقها التي لا يصل منها مقارنة مع الدول النفطية ما مقداره الـ ١٠%”.

مواضيع ذات صلة

مقاهي البصرة الأدبية سابقاً

بعد توقفها لأكثر من 21 عاماً.. مجلة الموانئ تعود للواجهة

مغايز: طيرٌ متفوّق وجناح حرير لفيرمان

معين الحسن يباشر مهامهُ قَائِمْقَاماً لقضاء القرنة

المرياني لـ “مرفأ”: جلسة مجلس البصرة يوم غد ستناقش عدداً من الملفات بينها مكاتب التشغيل

انفلاقات “معركة ذات الصهاريج”.. السماوي يرد على نائب لم يسمّه هاجم السوداني